تواصل معنا

الرياضة

Sara Popfit سبع تمارين فقط ! للحصول على ظهر منحوت

تم النشر

في

Sara Popfit سبع تمارين فقط للحصول على ظهر منحوت
شارك مع من تحب

للحصول على ظهر منحوت شد ونحت لمنطقة الظهر .. والتخلص من دهون الظهر والحصول على وضعية صحية ومكتفين مشدودين في 7 دقائق تمارين القسم العلوي Sara Popfit

❤️لانني امرأة أعرف ما تحتاجين لتصبحين في أفضل حالاتك❤️

?نعمل بحركات لرفع هرمون السعادة ونحت جسم ?

للحصول على ظهر منحوت مع Sara Popfit

تحذير هام :

البرامج الرياضية هنا تناسب من لا يعاني من مشاكل صحية

 

إذا كنت تعاني من إحدى الحالات المرضية المزمنة، فقد تكون لديك أسئلة حول ممارسة الرياضة. ما مقدار ممارستك للرياضة؟ ما التمارين الرياضية الآمنة؟ فهم أساسيات ممارسة الرياضة والأمراض المزمنة.

إذا كنت تعاني من مرض مزمن — مثل مرض القلب، أو السكري، أو الربو، أو ألم في الظهر أو المفاصل

فإن ممارسة الرياضة يمكن أن يكون لها فوائد صحية هامة. ومع ذلك،

من المهم التحدث إلى طبيبك قبل بدء ممارسة الرياضة بشكل روتيني.

قد يقدم لك نصيحة بشأن التمارين الرياضية الآمنة لك وأي احتياطات قد تحتاج إلى اتخاذها أثناء ممارسة الرياضة.

جورنال العرب 
حرية الرأي 

إعلان
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

طوكيو 2020

شباب مصر ينجزون المهمة بنجاح ويتأهلون لربع نهائي طوكيو 2020

تم النشر

في

بواسطة

منتخب مصر
شارك مع من تحب

وصل منتخب مصر تحت 23 سنة إلى ربع نهائي الألعاب الأولمبية بفوزه 2-0 على أستراليا في مباراته الأخيرة في المجموعة الثالثة يوم الأربعاء، بعد أن تبنى استراتيجية هجومية صارمة وقفت في تناقض صارخ مع نهجين حذرين ضد إسبانيا والأرجنتين.

 

سجل المهاجم أحمد ريان الهدف الأول لمصر في البطولة في الشوط الأول ليمنحهم الصدارة وضمن البديل عمار حمدي الفوز بجهد صياد متأخر ليبلغ الفراعنة دور الثمانية حيث سيواجهون البرازيل في مباراة قوية محفوفة بالمخاطر للفراعنة.

 

وأنهى المنتخب مبارياته في المركز الثاني برصيد أربع نقاط، على قدم المساواة مع الأرجنتين صاحبة المركز الثالث، التي تعادلت 1-1 مع إسبانيا المتصدرة (خمس نقاط). ولكت تأهل الفراعنة بفارق أهداف أفضل من الأرجنتين، بينما قبعت أستراليا في القاع برصيد ثلاث نقاط.

 

وصلت مصر إلى ربع النهائي في أولمبياد لندن 2012 ولكنها خسرت 3-0 أمام اليابان في أولد ترافورد. بينما فشل الفراعنة في التأهل لنسخة ريو دي جانيرو 2016.

 

بعد أن حققت أمام إسبانيا تعادلاً مفاجئًا 0-0 في مباراتها الافتتاحية في أولمبياد طوكيو قبل أن تتعرض لخسارة مخيبة للآمال 1-0 أمام الأرجنتين، كان على الفريق أن يُدرك أنه ليس لديه خيار سوى التخلي عن استراتيجيته المحافظة إذا أرادت أن تحجز مقعد في ربع النهائي.

 

منتخب مصر يُقدم أداء مغاير

عمار حمدي

عمار حمدي

على عكس المباراتين السابقتين، أشرك المدرب شوقي غريب لاعب وسط واحد في أكرم توفيق وأشرك كذلك ثلاثة لاعبي خط وسط مهاجمين لدعم المهاجم الوحيد ريان.

 

أتى التشكيل الجريء بثماره بشكل رائع حيث مارس منتخب مصر ضغوطًا شديدة منذ البداية، حيث صنع الجناح صلاح محسن فرصتين في الشوط الأول.

 

لكن كان جناح نادي بيراميدز رمضان صبحي، نجم المنتخب بلا منازع، هو الذي أحدث الفوضى في اليسار من خلال مهاراته.

 

كما قام بتهيئة كرة ممتازة لريان في كرة الهدف الأول الذي احتاج إليه منتخب مصر بشدة قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول، حيث تبادل الكرة بشكل رائع مع طاهر محمد طاهر وتخطى هاري سوتار على اليسار قبل أن يُمرر الكرة إلى الريان غير المراقب، الذي لم يُخطئ في تصويب الكرة من ثماني ياردات.

إعلان

 

خرجت أستراليا من مناطقها في الشوط الثاني وكان بإمكان منتخب مصر أن تستغل الثغرات التي خلفها الفريق الآسيوي في الدفاع.

 

وُضع رمضان صبحي في انفراد صريح عن طريق تمريرة شطرت الدفاع من ريان لكن محاولته لتمرير الكرة من الحارس توم جلوفر لم تُفلح. كما أنه سدد رأسية فوق العارضة في المرمى الفارغ بعد تسديدة ضعيفة من عمار حمدي لاعب الأهلي.

 

كانت مصر لا تزال مدينة لحارس مرمى الأهلي محمد الشناوي، وهو أحد اللاعبين الثلاثة الذين تجاوزوا السن في فريقهم، لأنه قدم بعض التصديات الرائعة لإبقاء أستراليا في مأزق في الدقائق الأخيرة.

 

حيث قام بصد تسديدة من البديل دانيال أرزاني في الدقيقة 80 قبل أن ينقذ كرة رائعة بيد واحدة بعد ضربة رأس سددها توماس دينج كانت ستسكن الشباك.

 

أمن عمار حمدي النتيجة لصالح منتخب مصر قبل 5 دقائق من نهاية المباراة، وأنهى آمال أستراليا تمامًا بعد عمل مثير للإعجاب من المهاجم البديل ناصر منسي الذي راوغ المدافع كي روليز من الداخل إلى الخارج مع بعض التقلبات الذكية قبل أن يخطئ الحارس غلوفر في صد تسديدته والتي وصلت إلى عمار حمدي ليُنهيها بالسهولة في الشباك.

صبحي

صبحي

قال حارس مصر محمد الشناوي في تصريحات ما بعد المباراة إن منتخب مصر حقق هدفه في الألعاب الأولمبية الجارية بعد أن حصل على مكان في ربع النهائي الذي يضم جميع فرق النخبة.

 

وقال الشناوي لشبكة beIN SPORTS بعد المباراة: “كان هدفنا واضحًا منذ البداية وهو الوصول إلى ربع نهائي البطولة”.

 

“قدمنا أداءً قوياً ضد أستراليا وأنا سعيد للغاية بهذا الفوز المستحق”.

 

واعترف الحارس الدولي أن الفراعنة سيخوضون مهمة صعبة أمام البرازيل في ربع النهائي يوم السبت، مؤكدا أن كل اللاعبين سيبذلون قصارى جهدهم خلال هذه المباراة المرتقبة أمام منتخب السيليساو الذي يضم نجوم عديدة أبرزهم ريتشارليسون مهاجم إيفرتون الإنجليزي والقائد داني ألفيش الذي لا يخفى على أحد وهو النجم العالمي الذي حمل قميصي برشلونة ويوفنتوس ويلعب حاليًا في الدوري البرازيلي لذلك لن تكون المهمة سهلة بالتأكيد.

 

جورنال العرب

إعلان

مواصلة القراءة

ترند