اتصل بنا

فيديو

ريهام سعيد في بث مباشر والله ما هاسكت غير لما حقي يرجع

تم النشر

on

سعيد في بث مباشر والله ما هاسكت غير لما حقي يرجع

ريهام سعيد في بث مباشر عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك في  الساعات الأولى صباح اليوم السبت ظهرت وهي في قمة الغضب عنوان الفيديو كان والله ما هاسكت غير لما حقي يرجع

ويبدو وأن بعض الأشخاص والتي لديها خلافات وبلاغات أمام النيابة والقضاء وقد عاودا لمهاجمتها وتوجيه ألفاظ مسيئة في حقها وعائلتها

يذكر أن ريهام قد ظهرت في لايف مباشر وصؤحت بأنها سوف تسامح كل من أساء إليها ولأيرتها بالفعل أو الألفاظ وخدش سمعتها إلا أنها تراجت صباح اليو عن ذلك بعد أن لاقت رد سلبي ممن هاجموها من قبل حسب ما ذكرت بالعودة و الاستهزاء بها و بموقفها النبيل تجاهم .

ريهام سعيد: والله ما هاسكت غير لما حقي يرجع

امتد هذا البث المباشر لأكثر من 12 دقيقة فاصلة بالتوعد لمعاودة مطاردة من أساؤا لها عبر توكيل أحد كبار المحاميين في مصر لمتابعة الأمر هذه المرة وبشكل جدي دون رجعة

وقالت ريهام من خلال الفيديو:”فيه ناس خاضت في عرضي من غير سبب خالص، وفيه ناس كتير عاتبتني أني ليه أتنازل عن حقي”.

واستكملت حديثها أنها تتقرب من الله في هذه الفترة، وتتمنى أن يهديها الله للحجاب: “ولكن قررت أني مأذيش حد، وأنا أكيد مش محتاجة أعمل لقطة أنا مش بتاعة لقطات ومش بقعد أتمكيج 3 ساعات أنا بطلع بالبيجامة، والدنيا بالنسبة ليا ولا حاجة، وربنا إن شاء الله يرزقني بالحجاب”.

مع إشارات بالندم لتفكيرها السابق في موضوع الصلح وغلق القضايا والبلاغات جانبا ليكن هذا قراراً لا رجعة فيه

ريهام سعيد: هاخد حقي بالقانون

 

وأضافت ريهام سعيد أنها تنظر للحياة دون ضغينة أو تمني الأذى لأي شخص، قائلةً: “أنا ببص للحياة أنها أسهل من كدا بكتير، بس إيه كم الكره دا، وأنتي كل دا كنتي بتمثلي ليه، أنا عملتلك إيه، وازاي الكره دا والحقد دا والسواد، مضيفة:”

وبعد وقولت إنها مش قصدها وانتظرت أنها تكلمني وتقولي أسفة ، لاقيتها ردت بشتيمة وإهانة وأنا قدمت بلاغ”.

وتابعت ريهام: “واللي وصل لي إنه اتقال عني إني طالعة أعمل لقطة، والمحضر القديم قائم وأنا رايحة النيابة وهاخد حقي بالقانون، وأنتِ افتكرتيني هتنازل عن الفيديو اللي عملته في الأول خالص، وأنا كنت هتنازل عن البلاغ اللي قدمته عشان العيش والملح”.

وأكدت ريهام: “وأنا هاكمل في القضية الي أنتِ قولتي عليا بعمل كدا من أجل اللقطة، أنتِ قولتي عليا فاجرة قدام أهلي، ودا بعد ما دخلتي بيتي وبينا عيش وملح وأنا مدخلتش بيتك، وهاخد حقي بالقانون وعمري ما هتنازل وإحنا عندنا قضاء عادل”.

 

وأختتمت ريهام سعيد قائلةً: “والمرة اللى فاتت أنا ماكنتش عايزة أئذيكي، ولكن المرة دي أنا وكلت محامي كبير وأنا ست محترمة وليا اسمي والحياة أسهل من كدا بكتير”.

جورنال العرب

مدونة جورنال العرب

إعلان
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلان