تواصل معنا

المغرب

المغرب يأمل بالتوقيع قريبا على اتفاق ليبي بشأن المناصب السيادية

تم النشر

في

يأمل بالتوقيع قريبا على اتفاق ليبي بشأن المناصب السيادية
شارك مع من تحب

أعرب وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة، الإثنين، عن أمله بالتوقيع على اتفاق ليبي بشأن كل المناصب السيادية “في القريب العاجل”.

جاء ذلك في كلمة له خلال إحدى جلسات جولة ثانية من الحوار بدأت في مدينة بوزنيقة المغربية الجمعة بين وفدي المجلس الأعلى للدولة الليبي، ومجلس النواب بطبرق (شرق) الموالي لمليشيا الجنرال، خليفة حفتر.

وأضاف بوريطة أن “طرفي الحوار على وشك إنهاء وتثبيت اتفاق تطبيق المادة 15 من اتفاق الصخيرات (الموقع في 17 ديسمبر/ كانون الأول 2015)، وهي أحد الأمور الأساسية لتوحيد المؤسسات”.

اتفاق ليبي بشأن المناصب السيادية

وتنص هذه المادة على أن يتشاور مجلس النواب مع مجلس الدولة خلال 30 يوما (من توقيع الاتفاق)، بهدف التوصل إلى توافق حول شاغلي المناصب السيادية.

وشدد بوريطة على ضرورة دعم الدينامية الإيجابية لهذا الحوار للحفاظ عليها، لأنها “تبشر بالخير”.

 

  نجاح الحوار الليبي تحقق بدعم وتشجيع من دول ومنظمات دولية 

ومنذ سنوات يعاني البلد الغني بالنفط من صراع مسلح، فبدعم من دول عربية وغربية، تنازع حفتر الحكومة الليبية، المعترف بها دوليا، على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار مادي هائل.

وأكد الوفدان الليبيان، في بيان مشترك الإثنين، على “الجو الإيجابي والتفاؤل الذي ساد المشاورات، مما نتج عنه توحيد الرؤى بخصوص معايير اختيار (شاغلي) المناصب السيادية السبعة”.

إعلان

ودعا البيان، الذي تلاه إدريس عمران، عضو وفد مجلس النواب بطبرق، “المشاركين في مؤتمر برلين 2 حول ليبيا (الإثنين) إلى

اتفاق ليبي ودعم الحوار الليبي في بوزنيقة، الذي حقق نتائج إيجابية”.

وأعرب الطرفان الليبيان، بحسب البيان، عن “شكرهما للمغرب على الاستعداد الدائم والتفاني في تيسيير سبل الحوار الليبي وتقريب وجهات النظر للوصول إلى توافقات هامة لتوحيد المؤسسات السيادية”.

وخلال كلمة له بالجلسة، قال فوزي العقاب، رئيس وفد المجلس الأعلى للدولة الليبي، إنه “تم تحقيق تقدمات جوهرية حول معايير اختيار المناصب السيادية”.

وأضاف العقاب، أن  النقاش لا يزال مستمرا للوصول إلى توافقات حول هذه المعايير .

فيما قالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، عبر كلمة مسجلة لها تم بثها خلال الجلسة، إن “الليبيين أمام فرصة حقيقة تمهد الطريق لإنهاء النزاع بشكل نهائي”.

ودعت جميع الليبيين إلى مواصلة العمل لدعم الحوار للوصول إلى اتفاق ليبي، والمشاركة فيه بشكل بناء، لأنه يدعم مصلحة ليبيا لاستعادة الشرعية، وبناء دولة ديمقراطية لجميع أبنائها.

وشددت على أن إيجاد حل للأزمة في ليبيا يمثل أولية للأمم المتحدة، لاسيما وأن الصراع استمر لفترة طويلة.

المصدر: وكالات

إعلان

إعلان
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المغرب

سعد لمجرد ومحمد رمضان سمن على عسل

تم النشر

في

خلاف سعد لمجرد ومحمد رمضان
شارك مع من تحب

وانتهى خلاف سعد لمجرد ومحمد رمضان على خلفية خلافهما المادي، جراء عدم تقاضي سعد مستحقاته المادية من مردود عرض كليب اغنية “انساي” على اليوتيوب

والذي حقق نسبة مشاهدة عالية، علماً ان اغنية “انساي”هي من إنتاج محمد رمضان، واتفق مع يوتيوب على عرض كليبها وتقاضي نسبة أرباح عائدات مشاهداتها،

خلاف على الأرباح والمماطلة سعد لمجرد ومحمد رمضان 

على أن يقوم بعد ذلك رمضان وإدارته بدفع مستحقات سعد لمجرد منها جراء عقد داخلي بينهما، وبعد مماطلة لمستها ادارة اعمال سعد في تحصيل حقوقه، تقدموا الى ادارة يوتيوب  بالمشكلة ورفض محمد رمضان دفع ما عليه، وطالبوا بحذف الاغنية حتى تتم تسوية الامور.

ولأن محمد رمضان أكد عن عودة عرض كليب “انساي” على اليوتيوب، وهو ما جعل الجمهور يتساءل كيف حدث هذا

الخلاف بين إدارة سعد لمجرد وإدارة محمد رمضان تم حله ودياً، وتقاضى سعد حقوقه المادية، وبذلك عاد عرض “انساي” على اليوتيوب.

حساب سعد لمجرد انستجرام 

جورنال العرب / وكالات

مواصلة القراءة

سوشيال ميديا

ملفات جورنال العرب

سياحة

عرب المهجر

إعلان
إعلان
إعلان

ترند