.jpg
.jpg

برشلونة يتجاوز غرناطة في مباراة غزيرة الأهداف ويصعد لنصف نهائي كأس الملك

تأهل برشلونة بطريقة ما في الحقيقة، إلى نصف نهائي كأس الملك بفضل فوزه الكبير 5-3 في الوقت الإضافي على غرناطة. سيطر برشلونة على المباراة بأكملها تقريبًا، وخلق فرصًا ضخمة، لكنه كان مُنهزمًا 2-0 حتى الدقيقة 88، ثم قاد أنطوان جريزمان وجوردي ألبا عودة تاريخية أدت إلى إرسال برشلونة إلى المُربع الذهبي لكأس ملك إسبانيا.

 

النصف الاول

 

كان برشلونة الفريق الأفضل في الشوط الأول، حيث هاجم منذ البداية بقوة وشراسة بالغين ولم يكن لديه سوى القليل من المشاكل في إيجاد مساحات داخل دفاع غرناطة السيئ. سيطر البلوجرانا في بعض الأوقات وأطلقوا الكثير من التسديدات، لكنهم افتقروا إلى التفوق أمام المرمى ودائمًا ما كانوا على بُعد لمسة واحدة صحيحة من هز شباك الفريق الأندلسي.

 

ومع ذلك، كان الفريق الزائر هو الذي بدا أنه من المرجح أن يسجل وكان ليونيل ميسي متعطشًا لتسديد الشباك، لكن الكاتالونيين لم يجدوا طريقة للتسجيل ودفعوا ثمنها: بعد لحظة من الارتباك في الدفاع فشل برشلونة ببساطة. لإبعاد الكرة، وجد سورو نفسه في الفراغ داخل منطقة الجزاء وقام بتمريرها إلى كينيدي في الزاوية البعيدة لتسديد الكرة والهدف الافتتاحي لغرناطة.

 

في الشوط الأول، استحق برشلونة الصدارة لكنه تأخر إلى حد ما، وكان عليهم أن يكونوا أكثر كفاءة في الثلث الأخير لهز الشباك والعودة في الشوط الثاني.

 

النصف الثاني

 

بدأ غرناطة الشوط الثاني بالتسجيل. وجد سولدادو نفسه في مواجهة مع مارك أندريه تير ستيجن وضاعف تقدم أصحاب الأرض، وبدا الأندلسيون على استعداد للمضي قدمًا. لكن برشلونة لم يتوقف عن الهجوم، وضربوا القائم الخشبي ثلاث مرات في الشوط الثاني، مرة مع فرانسيسكو ترينكاو، ومرة ​​مع أنطوان جريزمان ومرة ​​مع ليونيل ميسي.

 

مع وصولنا إلى الدقائق الثلاث الأخيرة، كانت المباراة قد انتهت. ثم العودة: سجل جريزمان الهدف الأول بعد تمريرة عرضية من ميسي، ومن تمريرة أخرى من القائد جريزمان منح جوردي ألبا تمريرة حاسمة والظهير برأسه هدف التعادل ليرسل المباراة إلى الوقت الإضافي.

 

الوقت الإضافي يمنح برشلونة التفوق

 

كانت الدقائق الثلاثين الإضافية مجرد شراسة. سجل برشلونة أولاً بهدف آخر لجريزمان، وهذه المرة بضربة رأس بعد عرضية من ألبا. ثم حصل غرناطة على ركلة جزاء وتعادل مرة أخرى بعد ثلاث دقائق فقط عن طريق فيدي فيكو، ومع تحول الفريقين بعد فترة الوقت الإضافي الأولى كانت نتيجة المباراة تُشير إلى 3-3 وكانت مفتوحة على مصراعيها.

 

لكن برشلونة سيطر على آخر 15 دقيقة ووجد أخيرًا طريقة لقتل غرناطة: في البداية كان فرينكي دي يونج بعد متابعته لتسديدة من ميسي صدها الحارس، ثم سجل ألبا تسديدة رائعة ليجعل النتيجة 5-3 ويمنح برشلونة الفوز مع انتهاء صافرة النهاية. يا لها من مباراة مجنونة.

 

حقق الفريق الأزرق والأحمر اليوم معجزة حقًا، بعد التأخر بهدفين طوال أطوار التسعين دقيقة، عاد الفريق لينتصر بخمسة أهداف في النهاية مع أداء مثير للإعجاب مُجددًا من الفرنسي أنطوان جريزمان الذي يعيش أزهى أوقاته حاليًا مع الفريق الكتالوني حيث ساهم بأربعة أهدف، سجل اثنين وصنع مثلهما، ولا ننسى جوردي ألبا الذي أبدع أيضًا وسجل هدفين وصنع آخر، يا لها من مباراة لن ينساها عشاق النادي الكتالوني.

شاهد أيضاً

إصابة دييجو يورينتي بفيروس كورونا

إصابة دييجو يورينتي بفيروس كورونا

أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم، عن إصابة دييجو يورينتي لاعب منتخب لا روخا، بفيروس كورونا. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *