جورنال العرب

مخاوف من حرب أهلية ثانية في إثيوبيا Ethiopia

مخاوف من حرب أهلية ثانية في إثيوبيا Ethiopia

حرب أهلية ثانية في إثيوبيا Ethiopia حيث يشهد إقليم تيغراي الإثيوبي ضربات جوية عديدة، منذ مساء يوم أمس الأحد، جراء تكثيف رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، حملتة العسكرية.

كثف أحمد حملته العسكرية في منطقة تيغراي، عبر شن ضربات جوية في الإقليم، تأتي جزءا مما قال إنها “عملية لإنفاذ القانون”، مما زاد المخاوف من اندلاع حرب أهلية في ثاني أكبر دولة إفريقية من حيث عدد السكان.

تجاهل رئيس وزراءإثيوبيا Ethiopia  أبي أحمد ودعوات من الأمم المتحدة والحلفاء

كما تجاهل رئيس الوزراء أبي أحمد دعوات من الأمم المتحدة والحلفاء في المنطقة، للتفاوض مع القادة المحليين في تيغراي.

وشن أبي حملة عسكرية الأسبوع الماضي في الإقليم، وأشار إلى أن القوات الموالية للقادة هناك هاجمت قاعدة عسكرية وحاولت سرقة بعض المعدات، لافتا إلى اتهامه القادة في تيغراي بـ”تقويض إصلاحاته الديمقراطية”.

وأكد رئيس إقليم تيغراي، دبرصيون جبراميكائيل، يوم أمس، أنه “سيكون من الجيد محاولة وقف القتال مع القوات الاتحادية والتفاوض”، مشيرا رغم ذلك إلى استمرار الدفاع عن إقليمه.

وتعتبر تيغراي موطن جماعة عرقية ظلت تقود الائتلاف الحاكم على مدى عقود، إلى حين تولي أبي السلطة في العام 2018.

جورنال العرب

المصدر: رويترز

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.