تواصل معنا

جورنال العرب

انفجار بيروت أحد أكبر الانفجارات غير النووية في التاريخ

تم النشر

في

بيروت أحد أكبر الانفجارات غير النووية في التاريخ
شارك مع من تحب

قال خبراء في جامعة “شيفيلد” بالمملكة المتحدة، إن الانفجار الذي دمر أجزاء كبيرة من العاصمة اللبنانية بيروت في آب/أغسطس الماضي كان أحد أكبر الانفجارات غير النووية في التاريخ.

وقدّر فريق الخبراء، في تقرير، الإثنين، انفجار بيروت بأنه يعادل انفجار حوالي 500 إلى 1100 طن من مادة “تي أن تي”.

واعتبر الخبراء، العاملين في قسم هندسة الانفجارات والصدمات بالجامعة، الانفجار أحد أكبر الانفجارات غير النووية في التاريخ، كما أشاروا إلى أن حجمه يعادل حوالي واحد على عشرين من حجم القنبلة الذرية التي ألقتها الولايات المتحدة الأمريكية على “هيروشيما” في اليابان، عام 1945.

واستنادا على مقاطع فيديو توثق الانفجار، أنجز الفريق العلمي خريطة تبرز كيفية انتشار الموجة الصادمة عبر المدينة، كما قاموا بقياسات لشدة الانفجار.

انفجار بيروت

وقال الدكتور سام ريجبي، أحد أعضاء الفريق العلمي في التقرير: “كان انفجار بيروت مدمرًا للغاية وغير مسبوق. انفجار ضخم بهذا الحجم لم يتم توثيقه من قبل”.

وأضاف: “السبب الذي جعلنا نقوم بدراسة وتحليل الانفجار هو سعينا لاستخدام المهارات والموارد المتاحة لدينا كمهندسين لحل المشاكل وفي النهاية مساعدة الناس”.

وفي 4 أغسطس/آب الماضي، قضت العاصمة اللبنانية ليلة دامية، جراء انفجار ضخم في مرفأ بيروت، خلف ، خلف أكثر من 190 وفاة، وما يزيد عن 6 آلاف مصاب، وعشرات المفقودين، بجانب دمار مادي هائل، تتجاوز خسائره 15 مليار دولار، بحسب أرقام رسمية غير نهائية.

ووفق تقديرات رسمية أولية، وقع انفجار المرفأ في عنبر 12، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة “نترات الأمونيوم” شديدة الانفجار، كانت مُصادرة ومُخزنة منذ عام 2014.

جورنال العرب

إعلان

إعلان
انقر للتعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مشاهير

لميس التركية في الحجر الصحي

تم النشر

في

لميس التركية في الحجر الصحي
شارك مع من تحب

الممثلة “توبا بويوكستون” “Tuba Büyüküstün” والتي اشتهرت عند العرب بإسم “لميس” أعلنت عن تطورات حالتها الصحية بعد أصابتها بفيروس “كورونا” في الأيام الماضية عبر صفحتها الرسمية على فيس بوك .

حيث صرحت توبا بويوكوستون بإنها تلقت العلاج في المستشفى لمدة 4 أيام ، على حد قولها :

 

“أنا في المنزل ، أنا بخير “

 

أنا في المنزل أنا بخير

أنا في المنزل أنا بخير

لميس “توبا بويوكوستن” أوقفت مؤقتًا تصوير مسلسل “نفس أخرى”

 

والذي يستمر تصويره في منطقة أيفاليك – وهي مدينة ساحلية على ساحل بحر إيجه المطل علي منطقة مرمرة شمال غرب تركيا وأقصي غرب مدينة بالق أسير – ، وذلك بسبب  أصابتها بفيروس كورونا. وأضافت في تصريحات صحفية

 

“كنت في المستشفى لمدة 4 أيام ، والآن سأذهب إلى المنزل”

 

توبا بويوكستون Tuba Büyüküstün

توبا بويوكستون Tuba Büyüküstün

 

شكرًا جزيلاً لطبيبي والممرضات ومقدمي الرعاية الطبية

 

الذين كانوا معي أثناء العلاج في المستشفى. و تقدمت كذلك بالشكر لجمهورها الذي حرص على أطيب التمنيات بالشفاء التام والعاجل . وعن هذا أيضا علقت قائلة:

إعلان

 

إنه أمر قيّم للغاية بالنسبة لي … أنا في المنزل أنا بخير. سوف نتواصل مرة أخرى. بالحب “

 

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Sefirin Kızı (@sefirinkizidizi)

 

 

جورنال العرب / مشاهير 

إعلان

 

المصادر:

الحسابات الرسمية للممتلة التركية “توبا بويوكستون” “Tuba Büyüküstün”

 

الموقع الإليكتروني 

فيس بوك

انستجرام 

 

مواصلة القراءة

سوشيال ميديا

ملفات جورنال العرب

سياحة

عرب المهجر

إعلان
إعلان
إعلان

ترند