الصفحة الرئيسية الثقافة والفنالفندراما العرب عروس بيروت 2 نهاية سعيدة في الحلقة الأخيرة

عروس بيروت 2 نهاية سعيدة في الحلقة الأخيرة

رغم سيطرة الدموع على أغلب مشاهد الحلقة الأخيرة


عروس بيروت 2 رغم سيطرة الدموع على أغلب مشاهد الحلقة الأخيرة من المسلسل  ، إلا أن النهاية كانت سعيدة ومرضية لجمهور العمل بجزئيه الأول والثاني.

عروس بيروت 2 الحلقة الأخيرة

في الحلقة الأخيرة خسرت عائلة الضاهر قصرها، بسبب شجع (آدم) الذي يلعب دوره محمد الأحمد، والذي كان همه السيطرة على ثروة عائلته، حيث لا يعترف بمكانة الحب والروابط العائلية في قاموسه.

مصير نايا في مسلسل عروس بيروت

ولم يمهد صناع العمل في النهاية التي رسمت للمسسلسل على أن هناك احتمالات لجزء ثالث.

ومن الرسائل التي حملتها الحلقة الأخيرة هو أنه “بالوحدة وتماسك العائلة يمكن تخطي كل المصاعب، وايضًا كل شخص يمكنه أن يختار الحب أو الكره، السلام ام الحرب، هو من يصنع أي قرار يريده في الحياة وكل شيء بيده وحده”.

اشاد المتابعون للعمل بأداء جميع ممثليه، لاسيما أبطاله ظافر العابدين وكارمن بصيبص وتقلا شمعون، وطالبوا بأن يكون هناك جزء ثالث، واعتبروا أن النهاية غير كاملة.

جورنال العرب

المصدر : ET بالعربي


مقالات ذات صلة

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد