تواصل معنا

كأس الأمم الأفريقية

مصر إلى كأس الأمم الأفريقية بعد التعادل مع كينيا 1-1

تم النشر

في

.jpg

ضمن منتخب مصر التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية العام المقبل في الكاميرون بعد تعادله 1-1 خارج أرضه مع كينيا في مباراته قبل الأخيرة يوم الخميس، بعد أن فشل في التغلب على خصومه غير المحترفين للمرة الثانية في المجموعة السابعة.

 

نتيجه مصر وكينيا

بدا الفراعنة وكأنهم موفقين تمامًا عندما سددهم صانع الألعاب مجدي أفشة في وقت مبكر من الدقيقة الثانية بعد خطوة جيدة، لكنهم خففوا من حدة لعبهم دون داع للسماح لكينيا بالسيطرة على معظم المباراة.

 

بعد إهدار بعض الفرص الجيدة، انتزع أصحاب الأرض هدف التعادل المستحق عندما سدد عبد الله حسن وهز الشباك من مسافة قريبة بعد ضربة ركنية وغابة من السيقان بعد مرور خمس دقائق على مرور ساعة من بداية المباراة.

 

تلقت آمال كينيا في انتزاع الفوز والحفاظ على فرصها في الوصول إلى كأس الأمم ضربة قوية بعد أن تلقى الظهير جونستون أوموروا بطاقة حمراء مباشرة بسبب ضربه بمرفقه المهاجم مصطفى محمد في حادث خارج الكرة.

 

لم تستطع مصر الاستفادة من تفوقها العددي في المراحل الأخيرة، لكنها ما زالت محتفظة بالتعادل، وهي الثانية مع كينيا في التصفيات، لتحجز التذكرة الثانية للمجموعة إلى كأس الأمم بعد أن صنعت جزر القمر التاريخ بالتأهل لأول مرة بعد التعادل مع توجو في وقت سابق من اليوم.

مجموعة مصر في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021

وتتصدر جزر القمر المجموعة برصيد تسع نقاط، على قدم المساواة مع مصر وخمس نقاط لصالح كينيا مع بقاء مباراة واحدة. وستختتم مصر مشوارها في التصفيات على أرضها أمام جزر القمر يوم الاثنين.

 

ستحقق مصر، صاحبة الرقم القياسي في الفوز بلقب كأس الأمم برصيد سبعة ألقاب، ظهورها رقم 24 في البطولة التي تقام كل عامين.

 

صلاح يعود لتشكيل منتخب مصر

 

صلاح

صلاح

 

ظهر نجم ليفربول محمد صلاح لأول مرة في التصفيات بعد أن غاب عن المباريات الأربع السابقة بسبب إصابة عضلية وإصابة بفيروس كورونا لاحقًا.

 

على الرغم من أنه كان له يد في المباراة الافتتاحية المبكرة لمصر، إلا أنه كان في الغالب شخصية هامشية، حيث لم يتمكن لاعبو خط الوسط المهاجمون من تمرير له الكرات التي يحتاجها حيث قدم الزوار عرضًا سيئًا آخر خاليًا من أي بريق.

 

منتخب مصر

تقدم المنتخب المصري عندما أطلقت تمريرة صلاح في الكعب الخلفي للظهير الأيمن محمد هاني بالقرب من الخط الجانبي لسحب الكرة إلى المنطقة.

 

سمحت تمريرة ذكية من مصطفى محمد مهاجم جالاطا سراي للكرة بالتدحرج إلى أفشة، الذي أخذها في طريقه، وخلق مساحة لنفسه في المنطقة وأطلق تسديدة قوية في الزاوية العلوية القريبة.

 

كان كل شيء يسير بشكل جيد في كينيا حينها حيث بدت مصر راضية عن حماية تقدمهم الضئيل.

 

أهدر مايكل أولونجا المفعم بالحيوية إحراز هدف التقدم بعد عرضية قُطرية وجدته غير مراقب في المنطقة في الدقيقة 14 بينما تم إلغاء هدف مسعود جمعة في الدقيقة 41 بعد أن ارتطمت الكرة بذراعه حيث تخطت محمد هاني ولكنها وصلت آمنة في يد محمد الشناوي.

 

المنتخب

المنتخب

 

وسدد أولونجا الكرة في الشباك الجانبية بعد هجمة مرتدة في وقت مبكر من الشوط الثاني بينما أرسل حسن رأسية قوية فوق العارضة في الدقيقة 61.

 

كانت الفرصة الوحيدة ذات المغزى للمنتخب هي انفراد مصطفى محمد بعد كرة طويلة. فشل في محاولته الالتفاف على الحارس، حيث قام أفشة بالسيطرة على الكرة وتهيئتها لصالح محمد صلاح الذي ذهبت تسديدته عالياً.

 

استحقّت كينيا التعادل في النتيجة عندما استفاد حسن من فشل البديل عمرو السولية المزدوج في إبعاد ركلة ركنية بتسديد الكرة في الشباك بعد محاولة أولية ارتدت من القائم.

 

ومع ذلك، فإن بطاقة أوموروا الحمراء ضربت طموحات المنتخب الكيني في مقتل ونجحت في إبقاء نقطة التعادل لصالح المنتخب المصري.

جورنال العرب

إعلان
انقر للتعليق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سوشيال ميديا

دراما العرب

عرب المهجر

ترند