الصفحة الرئيسية العربالعراق حرمان “أصيل هميم” يتجاوز أحزان القلوب

حرمان “أصيل هميم” يتجاوز أحزان القلوب

الشاعر محمد سعيد حارب


أصيل هميم وكالعادة تخترق لحظاتنا بفيض الأحاسيس وعبر إبداع الشاعر محمد سعيد حارب الذي نظم لها أروع قصيدة تحت عنوان “حرمان”

 

وتنافس الملحن ادهم مع الموزع الموسيقي نور هاشم لنسج أجمل الأنغام ليس لتلمس أوتار قلوبنا فحسب ولكن لتتجاوز منطقة أحزان القلوب 

 

مما دفع جمهور أصيل للتفاعل مع الإنفعال الدرامي فكانت أحدي هذه التعليقات : عمرنا كله عشنا بالحرمان

وآخر علق : أصيل هميم أجمل صوت عربي حالياً ، يكفي إنها من منبع “الفن العراقي”

 

محطة جديدة من نجاحات الفنانة العراقية الجميلة أصيل هميم والتي لا يُعرف أي سبب حتى الآن لعدم وضعها بالمكانة الفنية و الشهرة التى تستحقها

 

أصيل هميم لها ملامح العراق الأصيل بحضارته وسحره 

نحن أمام فنانة ذات حس وصوت عربي أصيل له من المقامات ما له و له من الطبقات ما له فإذا كنت أحد المبدعين في التلحين وتتعامل معها فأصنع ما شئت فلديك صوت به كل شئ

 

ناهيك عن الإطلالة المميزة لنجمة عراقية ولدت في بغداد التي هي المركز الأدبي والفني للعالم العربي  في العصور الوسطى ومركزًا للشعر والفنون خلال فترة حكم الصفويين وكان لحركة الفن العراقي الحديث تأثير كبير في الفن القومي العربي عمومًا

 

الإطلالة المميزة لنجمة عراقية

 

حرمان أصيل هميم يتجاوز أحزان القلوب

حرمان أصيل هميم يتجاوز أحزان القلوب

 

كلمات اغنية حرمان أصيل هميم

 

كم فيك يا كم حرمان

لو كتمته ما يفيض الا الكثير

وحتى لو جاك الحنان

ويوصلك تبقى في ذاتك اسير

لقيت في الذكرى امان تحب من زادك هوان

ميت في قلبه الضمير

كـم فيــــــك يـاكـــــم حرمان

ابسالك حلوة المحبة من حقير

ما يحس وان طالت ازمان

يستعبدك وانته اللي توجته امير

لـقيـت ف الـذكرى أمان تحـب مـن زادك هـوان

مبصر و قلبة الضرير

 

الأغنية من كلمات: محمد سعيد حارب والحان : ادهم  ومن توزيع : نور هاشم  انتاج : لمترى 

 

جورنال العرب


مقالات ذات صلة

اترك تعليقا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد